FoodKum│فوودكُم
نختار أفضل ما تأكل

فوائد الألبان المختمرة

0 423
وقت القراءة: 2 دقائق
في عصرنا الحالي انتشرت ظاهرة الألبان المختمرة Fermented Milk بين فئات كثيرة بالمجتمع وأصبحت كأنها “موضة” تتداول بين الأيدي ولا يعرف الكثير من متناولي هذه الألبان ما الفائدة من تناولهم لهذه الألبان على الرغم من التقدم العلمي الذي نعيش فيه , وعلى النقيض تماماً فإن الإنسان قد عرف فوائد هذه الألبان منذ عشرات القرون على الرغم من عدم وجود أية لمحة عن أي تقدم علمي حادث وقتها وتوارثت الأجيال منذ فجر التاريخ تناول هذه الألبان لما عُرف عنها من فوائد صحية وغذائية لنقــُُــل محسوسة وليست مدروسة , وعلى الرغم من التقدم العلمي الهائل الذي حدث منذ فترة ليست بالقليلة إلا أن العلم الحديث لم يعرف تفسيراً لفوائد هذه الألبان وأثرها في إطالة أعمار الشعوب إلا بعد اكتشاف البكتيريا العصوية مع بداية القرن العشرين .
وانشغل العلم والعلماء في اكتشاف المزيد من الفوائد والأسرار المتعلقة بهذا النوع من اللبن ومرت سنوات طويلة إلى أن أعاد العلم في السنوات العشرين الأخيرة اكتشاف اللبن المختمر وبدأت الأبحاث والدراسات لتطوير هذا المنتج , وبدأ التقدم في معرفة وتطوير خواص البادئات المستخدمة لها الغرض وإلى تطويع التكنولوجيات الحديثة وأساليب العلم المتطورة مثل أساليب الهندسة الوراثية لإنتاج بادئات تناسب الاحتياجات المختلفة ولتخليق بادئات Starters جديدة لم تكن معروفة من قبل , وانكب العلماء والباحثون والتكنولوجيون على تطوير هذا النوع من الألبان فحدث تقدم هائل في معدات تصنيع الألبان المختمرة كما تم تطوير طرق التعبئة الحديثة بحيث تلاءم طبيعة الألبان المختمرة وجذب المستهلكين إليها .
المقالات المتعلقة
1 من 28
Content Protection by DMCA.com

اترك تعليق

avatar
  اشتراك  
نبّهني عن
انتظر من فضلك...

اشترك ليصلك كل جديد

إذا كنت ترغب أن يصل إليك كل جديد في الموقع، أدخل فقط اسمك وبريدك الإلكتروني لتكون أول من يصل إليه مقالاتنا.
لقد قرأت شروط الاستخدام وأوافق عليها.
اشترك الآن